مهارة الـSituational Awareness من عدسة شارلوك هولمز

Mar 27, 2019


مفيش شخصية خيالية معروفة بقوتها الفكرية أكتر شهرة من “شارلوك هولمز”، اللي بتدور حواليه كتير من الأسئلة، زي لو كان ذكاؤه الخارق ده مجرد موهبة ولا اكتسبه من تجاربه في القضايا؛ يعني محدش يقدر يوصل لذكاء شارلوك ولا احنا كمان ممكن نكتسب القدرات دي ونحسن من حياتنا العملية والشخصية، والحقيقة إن في كل موقف من المواقف اللي بتتعرضلها كل يوم ‫ تقريباً، تقدر تبقى شارلوك هولمز!

فلتفترض إن حصل سوء تفاهم بينك وبين زميلك، بعدها عرفت إنه عايز يسببلك مشاكل في شغلك؛ أنت حالياً لا تعرف نوع المشكلة اللي هو بيفكر فيها ولا حجمها ولكن لازم تكون مستعدلها. وفي موقف زي ده وغيره كتير أنت بتحتاج قدرات هولمزية! يعنى محتاج تنمي عندك مهارة تساعد عقلك يكون دايماً حاضر ومُدرك بالوضع اللي بيدور حواليك، وتقدر تتنبأ بالمخاطر وتتعامل معاها -لإن وارد يحصل موقف ولازم يكون ليك فيه رد فعل سريع وحكيم- وهي دي مهارة الـSituational Awareness.

مهارة الـSituational Awareness بتخليك دايماً على استعداد لأي موقف، وفي نفس الوقت هي أمان ليك من أي حدث سواء سرقة أو حريق وغيرهم، وكتير من الأشخاص بيكون عندهم المهارة بالفعل لكن بيحتاج يطورها بشكل يظهرها به ويخلي غيره يلمسها في شخصيته. في الأصل، كل Soft Skill عندك لو مطورتهاش باستمرار بتبدأ تختفي وبمرور الوقت هتنسى اللي كنت تعرفه عنها. وتطوير الـSituational Awareness بيكون في خطوات بسيطة جاية بالإضافة للـPractice أكيد:

  • اتعلم الـSurrounding Observation:

لازم دايماً تبقى مركز ومنتبه للأشخاص اللي موجودين حواليك -تراقب تصرفاتهم- وتلاحظ لو فيه حاجة غريبة في المكان وتحطها تحت نظرك. وممكن تخليها عادة بالنسبالك إنك تكوِّن دائرة في عقلك من الناس اللي أنت موجود معاهم وتتوسط أنت الدائرة دي. مهم كمان تكون عارف أماكن الـExits؛ ده هيساعدك تخرج بسرعة لو حصل مشكلة أو حسيت إن ممكن يحصل حاجة في المكان اللي أنت فيه. من الحاجات اللي بتساعدك جداً في عملية الـObservation كمان هي الـNotebooks. خليها معاك وقت ما تدخل أي مكان وسجل كل اللي تشوفه وتسمعه وبمرور الوقت هتتعود على الخطوة دي من غير ما تحتاج يكون معاك واحدة.

  • اعرف أكتر عن الـSafety:

مهم إنك تكون عارف مبادئ الـSafety وبالذات في مكان عملك لإنه هيقلل من احتمالية تعرضك للإصابة. وكمان إنك تكون متدرب صح هيخليك تعرف تتصرف كويس في حالة حدوث أي مخاطر أو مشاكل.

  • امشي ورا الـFocus & Imagination:

تركيزك الزيادة في تليفونك بيخليك تفصل عن المحيط اللي أنت فيه وغير مدرك للي بيحصل حواليك وبيعرضك للخطر، استخدم مخيلتك واتخيل مواقف ممكن تتعرض لها وإزاي هتتصرف فيها. ولو مريت بلحظات Overthinking خلال اليوم، استخدم مخيلتك في إنك ترجع للواقع، وممكن تركز على حاجات بسيطة وقتها زي الطريقة اللي بتتنفس بيها. ممكن تستخدم التليفون في أنك تطور استخدامك للحواس بتاعتك عن طريق بعض الـDevelopment Games. كمان حاول تحفظ الألوان في دماغك، زي لون عربيات جيرانك مثلاً وتتابع عاداتهم امتى بيخرجوا ويدخلوا بطبيعة الحال.

  • اتعود تـWatch your Back:

النقطة دي Blind Spot، بمعنى إن حدسك وإحساسك باللي بيحصل من وراك مهم إنك تكون عندك وعي بيه، في أي مكان، وده هيخليك متتعرضش مثلاً لحادثة زي السرقة.

  • اتعود تـApproach with Skepticism:

شارلوك هولمز كان بيدرس كل الاحتمالات، بمعنى إنه عارف كل الحقائق ولكنه كان بيفضَّل يتأكد منها بنفسه. ولو عايز تبقى زيه ضروري تتعامل مع أي موقف، معلومة، أو حتى ظاهرة بأنها مش أكيدة وتبدأ تشك في صحتها. على سبيل المثال، افترض إنك قرأت مقالة في مجلة مشهورة بتقولك إن الشوكولاتة بتسبب انخفاض في ضغط الدم، متفترضش صحتها علطول لمجرد إن المجلة مشهورة. لازم تبحث عن دراسة فعلية بتأكد المعلومة دي قبل ما تبني أي قرار.

بمجرد ما تبقى شخص واعي بيطور مهارة الـSituational Awareness باستمرار في شخصيته، ابدأ مارس المهارة بإنك تلاحظ وتشوف تصرفات الأشخاص اللي حواليك، مهما كان عددهم، وقيمهم من 1 لـ10 على حسب درجة الخطورة اللي ممكن يشكّلوها عليك. ففي النهاية، هي دي مهارة الـSituational Awareness واللي بمجرد ما تبقى بالنسبالك عادة هتساعدك بطرق كتير ملهاش عدد!

شخصية شارلوك هولمز الخيالية بدأت سنة 1887، ولكن في سنة 1914 كان عند Nestlé شارلوك هولمز حقيقي:

في سنة 1914، قرر صاحب شركة Nestlé إنه يغير مقرها بعد ما أثرت الحرب العالمية الأولى على الـNutrition Resources وكان من ضمنها الـDairy Resources، واتجه لأمريكا وبنى 40 مصنع. لكن على نهاية الحرب لقيت الشركة نفسها بتواجه أزمة كبيرة؛ لأن اللي كان بيشتري Powder Milk أيام الحرب رجع يعتمد على الـFresh Milk واللي طبعاً مكنش متوفر غير في الملاجئ وقتها. وفقد الـNestlé Milk قيمته.

شركة Nestlé كانت ابتدت تخسر وكان لازم يكون لها رد فعل سريع مع الموقف، وقررت بالفعل تستعين بـLouis Dapples، الخبير المصرفي السويسري، اللي كان رد فعله سريع وقرر يعيد تنظيم الشركة من جديد؛ فاشترى شركة زي Killer واللي كانت أول شركة تصنع الشوكولاتة في صورة Panels بكميات كبيرة. وكذلك اشترى شركة Swiss General، أول شركة تصنع شوكولاتة باللبن. الخطوة دي حسنت من أوضاع شركة Nestlé المادية بعدين بنسبة كبيرة وقللت من ديونها.

ونقدر نقول إن صاحب شركة Nestlé لو مكنش عنده مهارة الـSituational Awareness، بجانب مهارة الـLeadership طبعاً، مكنش هيفكر ياخد قرار سريع فيه Risk كبير بنقل مقر الشركة، وعلطول بعدها بتعيين Louis Dapples اللي في نفس الوقت كان عنده نفس المهارة وأخد قرار بشراء شركات واعدة زي Swiss General & Killer. في الوقت اللي محدش كان يتخيل أن في فترة بتمر بيها الشركة بأزمة مالية تقوم تشتري وتضم شركات تانية، القرار ده قدر يرجع Nestlé للمنافسة بقوة.

بعد ما تشتغل على الـSituational Awareness وتطورها في شخصيتك، هتقدر تلاحظ الفرق في التغيير اللي حصلك في وجودها، وكمان الفرق بينك وبين أي شخص تاني. وهتبقى من الأشخاص اللي عندهم رد فعل سريع في المواقف وبيقدروا يتصرفوا بحكمة، زي “شارلوك هولمز”. اللي لو مكنش عنده المهارة دي مكنش هيلاقي إقبال من الجمهور كشخصية خيالية!


Soft Skills



مقالات ذات صلة





كواليس شغل الـOrganizers ودورهم في الـEvents

Mar 16, 2018

Section |  Soft Skills

في أي مكان Professional بنروحه دايماً بنلاقي ناس محافظة علي نظام المكان دا، وبيكونوا شغالين بـPlan معينة هدفها انهم يكونوا الأشخاص الصح في المكان والزمان المناسبين عشان يبينوا قوة المكان او المنظمة دي. الناس….

...اقرأ المزيد


الـEditing وكواليس ما وراء الـMagazine Interview

Dec 7, 2018

Section |  Soft Skills

لما بنشوف أي Product أو Professional Project بيكون عندنا فضول نعرف إزاي خرج بالجودة العالية دي، وأحياناً بيبقى نفسنا نكون جزء منه بس منعرفش إيه الـProcesses بتاعته وبيطلع إزاي للنور. واحدة من أهم الـProjects….

...اقرأ المزيد


حقيقة الـLeadership وازاي تكون Good Leader

Dec 4, 2018

Section |  Soft Skills

الـLeadership ملهاش وصفة سحرية؛ مش مجموعة مكونات يطلعوا “كيكة ناجحة” ومكون سري بينهم هيخليها تبقى “سوبر كيكة”. هي جزء منها بيبقى مولود معاك بالفطرة -ولو بنسبة صغيرة

...اقرأ المزيد